اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الاثنين، 16 يوليو 2018

سنعلم ولو بعد حين




      محمد عبد الباسط الخطيب 





في كل قصص وروايات التاريخ يوجد روايتين إحداها كذب وتدليس والثانية واقع، على سبيل المثال، استعمار انكلترا لأمريكا والمجاعة هناك عام 1607 بسبب القائد الإنكليزي جون سميث، ولهذه القضية روايتين، إحداها من ذكريات جون سميث، والثانية لبوكاهانتس، ابنة سيد إحدى قبائل الهنود الحمر هناك، رغم أن القصتين متناقضتين، إلا أن القصة الواقعية ترويها بوكاهانتس صاحبة الحلقة الأضعف والمظلومة هي وقريتها، وقد تم إنتاج فيلم سينمائي يحكي قصة هذه الفتاة التي قدمت نفسها قربانا لإحلال السلام.

كذلك قصة ويليام والاس الثائر الذي قاوم ليعطي بلده الاستقلال، نلاحظ أيضا أن له قصتين الأولى يقصها الإسكتلنديون، وتحكي شجاعة والاس وإيمانه بالثورة، والثانية تقصها بريطانيا وتدعي بأن والاس كان من المتمردين على دولة إنكلترا (عصابات مسلحة أو إرهابيين في مسمى عصرنا اليوم ).

لذلك نجد حتى في الربيع العربي قصتين إحداها ترويها الحكومات والأخرى المضطهدين في سوريا مثلاً، الشعب يقول ثورة إلا أن الحاكم ومن يناصره من إعلام ودول وسياسيات تدعي العكس فتسمي الثوار عصابات والثورة عمالة خارجية والحرية تدليس غربي على ثقافات الشعوب العربية بل ويصل بهم الحال للبحث عن أكثر التنظيمات تطرفا لتسلط عليه كل الضوء وأكثر من ذلك أنها لم تجد ضحايا سقطوا على يد المنظمات المتطرفة فيدفعها ضميرها المفقود لأن تجلب صور لضحايا استهدفهم النظام شريكهم ليدّعوا بأنه من فعل التطرف.


لو عدنا للنظام السياسي العالمي، في أمريكا، اشتعلت ثورة شعبية بسبب غلاء سعر الشاي ورفع الضرائب الانكليزية عليه، فهل نقول أن الثورة سببها الشاي؟ طبعا لا، إنما رفع الضريبة عليها كان الشرارة واستخدم الشعب مسألة الشاي لتبرير ثورته وسببا لانطلاقها. 


كيف للثوار الذين ثاروا لنيل الحرية والكرامة بأن يجلبوا منظمات متطرفة لولا أن النظام الحاكم أطلق سراح هؤلاء المتطرفين من سجونه، ألم يكن البغدادي سجين لدى حكومة العراق؟

وكذلك الشرق الأوسط أخذ من الثورة التونسية العزيمة ولا يمكن أن نقول أذرع خارجية ففي سوريا لم يكن هناك أحزاب مرخصة والدكتاتورية كانت تكتم أنفاس الشعب، والذي ثار هو الشارع وبشكل عشوائي ولأنه كان ينتظر فرصة أما الحكومة السورية كانت تدعي طائفية هذه الثورة وبأنها سنية فقط.

لكن عندما نعود للواقع لاقت رواية مصطفى خليفة الروائي السوري المسيحي شعبية كبيرة بعد انتشارها مطلع 2012 التي تروي اعتقال الروائي بتهمة الإخوان المسلمين لما يزيد عن 15 عام فكيف لمسيحي أن يكون عضوا بحزب إسلامي ؟ كما يقول الكاتب برواية القوقعة.

أعود لقضيتي الأولى وهي الأسمى، كيف تسمح لنفسها فضائيات تدعي حياديتها لأن تروج لوجهة نظر  النظام أو وجهة نظر الديكتاتورية من القصة أو مقطع الجاني وغض النظر عمداً عن رؤية الشعب! يحاول النظام الوحشي في سوريا الممثل ببشار وإيران بأن يظهر للناس مسألة أن الذي يجري في سوريا أمر مقتصر على الإرهاب وترويج هذه الأفكار، هو دليل يدين النظام السوري لو حاولنا التفكير لبرهة.

كيف تسمح لنفسها فضائيات تدعي الحيادية أن تروج لفكرة النظام أو لوجهة النظر الديكتاتورية من القصة ؟ أو مقطع الجاني وغض النظر عن رؤية الشعب 




كيف للثوار الذين ثاروا لنيل الحرية والكرامة بأن يجلبوا منظمات متطرفة لولا أن النظام الحاكم أطلق سراح هؤلاء المتطرفين من سجونه، ألم يكن البغدادي سجين لدى حكومة العراق التي تسبح باسم إيران؟ 
كيف تسمح لنفسها فضائيات تدعي الحيادية أن تروج لوجهة نظر النظام أو وجهة نظر الديكتاتورية من القصة، أو مقطع الجاني وغض النظر عمداً عن رؤية الشعب؟

والجولاني سجين لدى النظام السوري! كيف لمثل هؤلاء أن ينالوا حق الحرية وهم قادة في تنظيمات متطرفة وكيف يصدف إطلاق سراحهم إبان خروج الشعب في الشوارع حاملين أغصان الزيتون!

لكن لقصة بوكاهانتس أو ويليام والاس التي أكل عليها الزمن وشرب قصص حقيقية يؤمن بها شعوب العالم ويصدّقها وستبقى قصة الحكومة هي القصة الكاذبة التي لا يصدقها مخلوق وكذلك سيبقى الشعب في المقدمة وسيظهر الحق للعلن وستلعن الأجيال القادمة الظالم ومن روّج لظلمه أو حاول تدليس الحقيقة.

________________________________________________________________________

المصادر/ كتاب انتيخريستوس للكاتب احمد خالد مصطفى / رواية القوقعة للكاتب مصطفى خليفة/ بوابة ثورات الربيع العربي/ كتاب التاريخ للصف العاشر الإعدادي الأمريكي







شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس