اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأحد، 15 يوليو 2018

قائد الشرطة العسكرية: الخلية التي تقف خلف التفجيرات في جرابلس تعترف بتلقي أموال من قسد للقيام بالتفجيرات

هيرابوليس- خاص

صرح قائد الشرطة العسكرية في مدينة جرابلس منير أبو جابر لهيرابوليس أن الخلية المتهمة بالوقوف خلف التفجيرات في جرابلس اعترفت بتلقيها أموالاً من مليشيا قسد لاستهداف المدنيين والمؤسسات الخدمية والعسكرية ، وإحداث بلبلة في المدينة.
وأكد أبو جابر أن المتهمين كانوا يتلقون 500 دولار عن كل عملية يقومون بها في مدينة جرابلس بحسب اعترافاتهم، وأن معدات التفجير كانت تصلهم من مدينة منبج عبر طرق تهريب بين منبج وجرابلس.
وعن انتماء الخلية لمليشيا قسد قال أبو جابر: إن أفراد الخلية جاءو إلى جرابلس من مدينة منبج بزعم انشقاقهم عن مليشيا قسد، وهروبهم إلى مناطق سيطرة الجيش الحر بحثاً عن الأمان، ولكنهم كانوا عملاء لقسد وجاءوا لتنفيذ عمليات إرهابية في جرابلس.
ونفى قائد الشرطة العسكرية الإشاعات التي تتحدث عن هروبهم من السجن، وأكد على تقديمهم إلى القضاء بعد استكمال التحقيق معهم، لينالوا جزاء ما اقترفت إيديهم من جرائم بحق الأهالي.
أضاف ابو جابر أن الخلية اعترفت بالوقوف وراء أغلب التفجيرات التي تحدث في المدينة والتي كان آخرها التفجير الذي حدث بالقرب من المشفى، وأدى إلى سقوط عدة إصابات للمدنيين.
وتشهد مدينة جرابلس منذ فترة عمليات زرع عبوات ناسفة وتفجير سيارات مفخخة، تمكنت المؤسسة الأمنية والشرطة العسكرية والجيش الحر بإلقاء القبض على الكثير من المتهمين بالوقوف وراءها.

كلمات مفتاحية

قسد   جرابلس   تفجيرات   مفخخة

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس