اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الخميس، 23 أغسطس 2018

الناطق الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير يوضح تفاصيل حادثة وقف الديانة التركي في معرة النعمان

هيرابوليس- حامد العلي

وضح الناطق الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير النقيب ناجي مصطفى تفاصيل حادثة الاعتداء على العاملين في وقف الديانة التركي في معرة النعمان،وكيفية تعامل الجبهة الوطنية للتحرير مع هذه الحادثة.


وفي تصريح خاص لهيرابوليس قال النقيب ناجي مصطفى أن الحادثة حصلت أثناء قيام عمال وقف الديانة التركي بتوزيع الاضاحي على المدنيين عند مسلخ يتبع لوقف الديانة في مدينة معرة النعمان،فحدثت مشاحنات بين المدنيين والعاملين في المسلخ  نتيجة الازدحام والفوضى فتدخل عناصر حركة احرار الشام التابعين للجبهة الوطنية للتحرير بعد حدوث المشكلة مباشرة.

وأضاف مصطفى أن مشاحنات حصلت  بين عناصر الحركة بعد تدخلهم وبين العاملين في المسلخ نتيجة الفوضى الحاصلة وتم التدخل من قبل الجبهة الوطنية مباشرة وتحويل المسيئين إلى القضاء.

ونُشر بيان توضيحي على معرفات الجبهة الوطنية للتحرير للنقيب ناجي مصطفى وضح فيه ملابسات الحادثة وأكد فيه أنه تم اتخاذ الإجراءات المناسبة،وتم الإعتذار من المنظمة وأن الأمر تم تضخيمه بشكل كبير.


وأكد الناطق الرسمي باسم الجبهة الوطنية أن قيادة الجبهة الوطنية قدمت إعتذار للمنظمات الإنسانية وتتعهد الجبهة الوطنية بمحاسبة كل من أساء أو تجاوز من عناصر الجبهة وأحالته للقضاء الداخلي للجبهة.



ونشرت الجبهة الوطنية للتحرير اليوم  بياناً آخر باسم المجلس العسكري التابع لها في معرة النعمان يؤكد إحالة العناصر المسيئين إلى المحاكمة.


وكان شجار قد حصل أمس الجمعة بين عناصر من حركة احرار الشام الاسلامية  وبين العاملين في وقف الديانة التركي أثناء قيامهم بتوزيع الأضاحي على الأهالي في مدينة معرة النعمان بريف ادلب .

وتحدث جابر علي باشا قائد حركة أحرار الشام المنضوية تحت الجبهة الوطنية للتحرير على قناته على التليغرام عن  تكليف مكتب العلاقات العامة في الحركة بزيارة  المسؤولين عن وقف الديانة التركي لحل الإشكال الذي حصل البارحة في أحد المسالخ في مدينة معرة النعمان بين عناصر من الحركة وموظفين تابعين للوقف.
واكد جابر أنه تم  حل الخلاف وتعويض ما  فقد من الأضاحي بسبب ذلك.

وأضاف قائد أحرار الشام "نؤكد على دعمنا للمنظمات الإنسانية في جهودها التي تصب في صالح شعبنا وتخفف من معاناته كما نكرر اعتذارنا عن الإساءات والتجاوزات التي حصلت من بعض أبناء الحركة ونعد بمحاسبتهم من خلال القضاء".

واصدر المجلس المحلي في معرة النعمان بياناً استنكر فيه ما قام به أفراد من الإعتداء على المسلخ وعلى فريق وقف الديانة التركي.

واعتذر المجلس عما بدر من هؤلاء الأفراد من عمل مسيء يدل على الاستهتار وعدم المسؤولية، وأنهم بعملهم هذا لا يسيئون إلا للشعب المعذب من نيران النظام المجرم.

ورفع المجلس شكوى إلى قيادة هؤلاء الأفراد وسيتخذ بحقهم الإجراءات المناسبة وبكل حزم.





شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس