اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الاثنين، 27 أغسطس 2018

ميلشيا قسد تعتقل الشباب الذين قدموا من تركيا إلى مدينة الرقة لقضاء إجازة عيد الأضحى

هيرابوليس- حامد العلي

قامت ميلشيا قسد باعتقال عدد من أبناء مدينة الرقة وريفها الشمالي بعد أن قدموا من تركيا إلى مدينة الرقة  لقضاء إجازة عيد الأضحى المبارك.

وكان ممن اعتقلتهم ميلشيا قسد منذ يومين "حمودي البدر" في بلدة سلوك،و"بشار العساف" و"أسامة العساف"على حاجز في مدينة تل أبيض شمال الرقة.

وحسب ناشطون فإن التهم الموجهة لهم أنهم عناصر في مناطق درع الفرات وهي محاولة لاعتقال كل الشباب الذين جاؤوا لزيارة ذويهم في إجازة عيد الأضحى.

وذكر الناشط أبو جهاد الرقاوي أن الشباب الذين تم إعتقالهم من قبل ميلشيا قسد هم مدنيين ولا يتبعون لأي جهة سياسية ولا عسكرية وكانوا يعملون في تركيا منذ عامين.

وأضاف أبو جهاد أن الحواجز التي تعتقل الشباب القادمين من تركيا تقوم بإتلاف الأوراق الثبوتية التي لديهم من بطاقة الكملك التركية وإجازة العيد ومصادرة الهوية الشخصية السورية.

كما قامت ميلشيا قسد باعتقال أثنا عشر شاباً على حواجزها في مدينة الرقة وهم قادمين من تركيا لقضاء إجازة عيد الأضحى.

ويقول الناشط أبو جهاد:أن سبب الإعتقال هي محاولة من ميلشيا قسد للتضييق على الشباب،وعدم السماح لهم بالعودة إلى تركيا لتجنيدهم في صفوفها.

يُذكر أن ميلشيا قسد فرضت التجنيد الإجباري في مناطق شمال الرقة وتقوم كل فترة بحملة إعتقال في العديد من القرى الشمالية للمدينة.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس