اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 28 أغسطس 2018

إيران تعيد بناء جيش نظام الأسد


هيرابوليس _متابعات 

وقّع وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي خلال زيارة لدمشق اتفاقية تعاون عسكري بين البلدين تهدف لإعادة بناء جيش نظام الأسد.

ونقلت وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية الاثنين عن حاتمي قوله إن الاتفاقية تهدف إلى "تعزيز البنى التحتية الدفاعية في سورية والتي تعتبر الضامن الأساسي لاستمرار السلام والمحافظة عليه"، كما تسمح بمواصلة "الوجود والمشاركة" الإيرانية في سوريا.

واعتبر حاتمي أن سوريا "تتخطى الأزمة وتلج إلى مرحلة هامة للغاية هي مرحلة إعادة البناء".

وفي مقابلة مع قناة الميادين الفضائية، أوضح حاتمي من دمشق أن "أهم بند في هذه الاتفاقية هو إعادة بناء القوات المسلحة والصناعات العسكرية الدفاعية السورية لتتمكن من العودة إلى قدرتها الكاملة".

وردا على سؤال عما إذا كانت الاتفاقية تشمل كل القطاعات العسكرية بما فيها الصواريخ، قال حاتمي إنها تشمل "أي شيء تعلن الحكومة السورية أنها بحاجة إليه لحفظ أمنها وتستطيع إيران أن تقدّمه".

وتعد إيران حليفا رئيسيا لنظام الأسد في سورية وقدمت لهه منذ بدء النزاع دعما سياسياً واقتصادياً وعسكرياً.

ووصل حاتمي الأحد إلى دمشق في زيارة تستمر يومين، التقى خلالها رئيس النظام السوري بشار الأسد، فضلا عن نظيره علي عبدالله أيوب.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون الأسبوع الماضي إن على إيران سحب قواتها من سوريا.

في المقابل، قال مسؤولون إيرانيون بارزون إن وجودهم العسكري في سوريا جاء بناء على دعوة من حكومة الأسد وليس لديهم أي نية فورية للخروج.

المصدر : وكالات 

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس