اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الخميس، 13 سبتمبر 2018

سوري يقتل أمريكي في مدينة إسطنبول


هيرابوليس _متابعات 

ذكرت مصادر إعلامية تركية أن شاباً سورياً قتل رجلاً أمريكياً في مدينة إسطنبول التركية،ثم لاذ بالفرار بعد أن سرق أغراض خاصة للرجل الأمريكي،ليتم القبض عليه لاحقاً.

وأضافت المصادر أن الرجل الأمريكي "لورين" 80 عاماً والذي يعمل في مجال الأدوية في السعودية وأمريكا لمدة 15 سنة،وعندما تقاعد أراد العيش في اسطنبول وفي 17 من شهر آب الماضي وجد الرجل الأمريكي مقتولا في شقته.

وبحسب الادعاء العام فإن الرجل الأمريكي تعرف على شاب سوري وهو المدعو "بهاء الحاج حسن" 21 عاماً،وعرض الرجل على الشاب السوري أن يقيم عنده في منطقة الشيشلي في إسطنبول وبعد إقامتهم سوياً رأى المدعو بهاء أن الرجل لديه الكثير من الأشياء الثمنية في منزله (أنتيكا) فاتفق مع المدعو مرعي 19 على قتله.

وفي اليوم التالي قال بهاء أنه يريد أن يشتري علبة سجائر وذهبا سوياً الرجل والشاب وفي العودة عندما أراد الرجل الأمريكي فتح باب منزله و من خلفه بهاء، فقام الأخير بوضع يده على فم الضحية وطعنه 3 طعنات قاتلة.

وتابع الإدعاء العام أن المجرم وضع الجثة في المنزل بمساعدة صديقه وسرق لابتوب وهاتف محمول وكرت اسطنبول وبعض الأشياء والأنتيكا وهربا وبعد عدة أيام أخبر أهل البناء الشرطة برائحة تنبعث من منزل الرجل الذي وجد مقتول.

وبعد التدقيق من قبل الشرطة لكاميرات المراقبة أخذت رقم سيارة الأجرة التي أقلتهم الى أكسراي ليبيعا الهاتف وذهبت الشرطة الى محل الموبايلات الذي اشترا الهاتف من بهاء وبعد وصف أشكالهم بصورة أدق عثرت الشرطة على الجاني بهاء الذي يعمل في فرن. هذا وقد أرسلت جثة الرجل الى أمريكا والقاتل في انتظار الحكم عليه.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس