اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأربعاء، 26 سبتمبر 2018

صحيفة تركية تنشر عن الإرهابيين المستوردين و موظفي حزب العمال الكردستاني في منبج

هيرابوليس- متابعات

نشرت صحيفة يني شفق التركية في عددها الصادر اليوم الأثنين25 أيلول، تقريراً عن شخصيات وأسماء قادة حزب PKK في مدينة منبج المحتلة من قبل تنظيمهم العسكري، تحت عنوان "موظفي حزب العمال الكردستاني في منبج".

وذكرت الصحيفة التركية، أسماء وصور موظفي وقيادات الحزب المصنف على لوائح الأرهاب التركية، وعددت الذين يديرون النظام العام في مدينة منبج، والأستخبارات والمالية.

وقالت الصحيفة أن القيادي جميل مظلوم والمعروف بالرجل الامريكي، يترأس هيئة الأركان العامة، وأن قادة حزب العمال الكردستاني في منبج يستقلون السيارات المدرعة التابعة للأمريكان اثناء تجوالهم في منطقة منبج، خشية تعرضهم للأغتيال.

وأضافت يني شفق أن كوادر جبال قنديل تحكم مدينة منبج التي تعد أكبر منطقة في سورية.


 وأشارت الصحيفة للأرتباط الوثيق والشراكة التي تربط حزب العمال الكردستاني بالولايات المتحدة الأمريكية، التي تدعمهم في كافة المجالات، وقالت الصحيفة: ان قياديي قنديل المتواجدين في منبج، يديرون الشؤون البلدية في منبج والعسكرية والمالية والأمن، بالإضافة للجانب التعليمي والثقافي والتاريخي.

وأشارت الصحيفة، لما يسمى "قنديل منبج" وهو مصنع لافارج للأسمنت الذي يقع شرقي مدينة منبج وعلى الطريق الواصل بينها وبين مدينة عين العرب، وتصدر من هذا المركز القرارات المتعلقة بإدارة المنطقة، ويتولى إدارته قيادي قنديلي يدعى "رضا"، والذي بدوره يتواصل مع قيادي قنديلي اكبر يدعى "فرحات ديريك".

وأكدت الصحيفة التركية أن كل هؤلاء الإرهابيين مستوردين من إيران وتركيا والعراق وسوريا، ويقوم هؤلاء الإرهابيين بتدريب أكثر من 60 ألف إرهابي من حزب العمال الكردستاني في مدينة منبج، وأن جميع الأسماء التي ترأس المناصب من إرهابيين مستوردين تم تعيينهم من قبل قيادات قنديل.

وعددت الصحيفة أسماؤهم وهم:


"جميل مظلوم" الذي يشغل منصب رئيس الأركان في منبج، وهو أحد أقرب الأسماء لأمريكا، وهو من قام بتقسيم مدينة منبج لمنطقتين عسكريتين واحدة بالشرق والأخرى بالغرب، وعين حزب العمال الكردستاني "مصطفى كمال" قائدا للمنطقة الغربية، وجميل مظلوم قائدا للمنطقة الشرقية.

"فرحات ديريك" مايسمى عمدة منبج 

"روجدا" نائب رئيس هيئة الأركان العامة، ومسؤولة النساء في مدينة منبج.

"ريزي"  مسؤول عن الأتصالات

"صافاش بوتان"  مشرف على التعليم من مواليد مردين.

"محمد الكردي" رئيس المجلس العسكرية

"ديلوفان"  مسؤول مايسمى ضابط النظام العام

"سيليكان"  المشرف على النساء

"سينكو" المشرف العام للشرطة

"شرفان درويش" المتحدث العسكري باسم الحزب الإرهابي في منبج

"جيا كوباني"  ضابط المخابرات

"الشجاع." المسؤول عن جمع الضرائب لصالح الحزب

"كمال مصطفى"  مسؤول عن الأثار والتحف التاريخية والمتاحف.


يذكر أن قوات قسد الجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني، تحتل مدينة منبج منذ عام2016 وبدعم من مستشارين عسكريين امريكيين، وبإسناد من التحالف الذي تقوده واشنطن.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس