اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

السبت، 27 أكتوبر 2018

البوط والبدلة رمزا لرسوخ دولة الأسد، بالرغم من اعتقال العشرات من الضباط

صورة تعبيرية

هيرابوليس- متابعات

كشف عضو مجلس شعب نظام الأسد نبيل الصالح، يوم الخميس 25 تشرين الأول، عن قيام نظام الأسد باعتقال العشرات من الضباط الأكاديميين العاملين بصفوف جيشه و سجنهم بسجن صيدنايا المشهور باسم "المسلخ البشري".

وجاء كلام الصالح في جلسة لمجلس الشعب  بحضور وزير دفاع دفاع نظام الأسد علي أيوب، الذي عرض على مجلس الشعب مشروع قانون لتسريح كافة دورات الإحتياط وعدم الإحتفاظ بأحد، بعد أن زج نظام الأسد العشرات منهم في صفوف جيشه منذ بداية الثورة السورية.

وقال الصالح في منشور له على صفحته في الفيس بوك:" أن رئيس مجلس الشعب السوري حمودة الصباغ، تعامل مع اعضاء المجلس بحضور وزير الدفاع بأسلوب عسكري، ولم يسمح لهم بالتحدث أكثر من دقيقة، كتلاميذ يقرؤون درس قراءة".


وأورد الصالح على صفحته الشخصية نص مداخلته التي كشف فيها، عن إيقاف نظام الأسد لمدارس أبناء الشهداء، وطالب بتقديم بدل تعليم لأسرهم، وتسأل عن سبب إيقاف عدد كبير جدا من الضباط المهندسين وحملة الدكتوراة، المعتقلين منذ ثمانية أشهر في سجن صيدنايا، بتهم لم تثبت إدانتهم.
وطالب الصالح وزير دفاع نظام الأسد بعرض الضباط المعتقلين في السجن على المحاكمة والتوقف عن احتجازهم بشكل تعسفي وبدون أسباب واضحة .
وكذالك طالب بتحسين نوعية بدلات وأحذية جنود نظام الأسد، واعتبر الصالح البدلة والبوط رمزا لرسوخ سيطرة الدولة،
بالرغم من نوعيتهم السيئة التي تسبب التهابات وعفونة للقدمين.

وأضاف الصالح، انه تم منعه من إكمال مداخلته، وتقدم بطلباته بشكل خطي، وجميع طلباته تطالب بتحسين ورفع معاشات وتعويضات جنود نظام الأسد.
وأكد الصالح ماقاله وزير دفاع نظام الأسد، الذي وعدهم بتحرير كل سوريا، واعتبر وجود الأمريكان غير شرعي، وأن ميليشيا قسد ورقة اللعب الأخيرة بيد أمريكا.

يذكر أن الصالح قد كشف من قبل مرسوم نظام الأسد المتعلق بوزارة أوقاف النظام، وأثار زوبعة حوله.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس