اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأحد، 7 أكتوبر 2018

جهات حكومية وإعلامية ترجح أن خاشقجي قتل داخل القنصلية السعودية

 

 هيرابوليس- متابعات

 رجحت الشرطة التركية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول، وذكرت مصادر أن فريقا سعوديا قام بتعذيبه وتقطيعه، بينما تصرح الرياض أن خاشقجي غادر قنصليتها في إسطنبول بعد دخوله إليها.
ونقلت رويترز عن مصدرين تركيين ليل السبت أن التقييم الأولي للشرطة التركية يشير إلى أن خاشقجي الذي اختفى بعد دخوله القنصلية السعودية في إسطنبول الثلاثاء، قد تمت تصفيته داخلها بالفعل.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر قريب من الحكومة التركية أن الشرطة تعتقد أن خاشقجي قُتل داخل القنصلية السعودية بأيدي فريق سعودي  أتى إلى إسطنبول وغادر في اليوم نفسه.
فيما صحيفة واشنطن بوست الأميركية بدورها نقلت عن مصادر مطلعة على التحقيقات أن الفريق الذي نفذ عملية الاغتيال قدم من السعودية وهو مؤلف من 15 شخصا، وقالت إنه إذا تأكد مقتل خاشقجي فسيشكل ذلك تصعيدا سعوديا صادما لإسكات المعارضة.

وذكر موقع "ميدل إيست آي" أن الصحفي السعودي عُذب قبل أن يُقتل وتقطع جثته.

كما نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن رئيس جمعية "بيت الإعلاميين العرب" التركي توران كشلاكجي أن مسؤولين أتراك أكدوا له أن خاشقجي قتل وشوهت جثته، كما نقلت الصحيفة عن مسؤول عربي لم تذكر اسمه، أن الجثمان قد شوه بالفعل.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها "لا نستطيع التعليق على تقارير مقتل خاشقجي ونتابع الأمر عن كثب"  
 واعتبرت منظمة العفو الدولية  إن "اغتيال خاشقجي سيكون إشارة مرعبة للمنتقدين بأنهم في خطر حتى خارج السعودية".

كذالك اعتبرت منظمة مراسلون بلا حدود إنه إذا تأكد مقتل خاشقجي فهو أمر "مرعب وتعدٍ غير مقبول على حرية الصحافة".

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس