اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الجمعة، 12 أكتوبر 2018

هجوم هو الأعنف لداعش على مواقع قسد بدير الزور .. وقتلى وأسرى بالعشرات للميليشيات الإنفصالية

صورة تعبيرية

هيرابوليس- متابعات

ذكرت مصادر إعلامية، أن تنظيم داعش شن يوم أمس هجوما عكسياً مباغتاً على مواقع ميليشيا “قسد” على محاور بلدتي السوسة والباغوز ومنطقة هجين في ريف دير الزور الشرقي.

وقالت المصادر إن التنظيم استغل غياب طيران التحالف الدولي عن الأجواء، إثر العاصفة الغبارية التي ضربت المنطقة، مؤكدة بأن هجوم التنظيم المتطرف خلف عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيا ، إضافة لاختفاء نحو 30 عنصراً يرجح أنهم أسروا من قبل التنظيم.

وأشارت  المصادر أن داعش استعاد اغلب النقاط التي سيطرت عليها تلك القوات في هجين والسوسة وكذلك في  بلدتي المراشدة و موزان في نفس المنطقة.

وتقول المصادر بأن الاشتباكات استمرت حتى صباح اليوم ووصلت لبلدة الباغوز فوقاني ليرد التحالف الدولي بعشرات صواريخ  نوع “أرض –أرض” والتي استهدفت مناطق هجين والسوسة والبوخاطر، في حين تواصل ‏القصف المدفعي والصاروخي منذ الساعة السادسة مساء وحتى الساعة 12 ليلاً، أمس .

وكانت المعارك عنيفة ووصفت بالأشرس منذ إعلان “قسد” والتحالف المعركة ضد داعش بتلك المنطقة في أيلول  الماضي.


وفي سياق متصل هاجمت خلايا داعش في ريف ديرالزور الشرقي  مساء أمس، عدة نقاط لميليشيا قسد ‏عند جسر البصيرة و دوارة العتال في الشحيل و درنج و الطيانة والزر قرب حقل كونيكو وخلفت تلك الهجمات 7 قتلى للميليشيا الإنفصالية.

وكان قد سقط 6 عناصر لـ”قسد” في بلدة سويدان في كمين نصبه عناصر داعش، قبل هذه العمليات بساعات ليكون يوم أمس يوما دامياً وكارثياً على ميليشيا قسد بديرالزور .

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس