اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأربعاء، 17 أكتوبر 2018

هيومن رايتس ووتش: نظام الأسد يمنع عودة اللاجئين ويهدم بيوتهم بما يرقى لجرائم حرب

هيرابوليس- متابعات

 أصدرت منظمة هيومان رايتس ووتش، تقريرا اليوم، قالت فيه: إن نظام الأسد يمنع بشكل غير قانوني عودة المهجرين السوريين إلى بيوتهم التي سيطرت عليها قوات النظام مجدداً.

وذكرت ووتش أن حكومة نظام الأسد تقوم بهدم بيوت أهالي سكان حي القابون بدمشق دون إنذار وبدون تقديم بدائل أو تعويض، و قامت هيومن رايس ووتش بتحليل صور أقمار صناعية تظهر عمليات هدم واسعة يوم بها نظام الأسد بحي القابون منذ أيار 2017 وحتى الآن، وهي لا تشمل فقط المباني المهدمة بسبب قصف قوات نظام الأسد لها، بل هي تشمل حتى المباني القابلة للسكن.

فيما يدعي نظام الأسد بأنه ردم للأنفاق التي حفرها مسلحي المعارضة، في حين  تقول ووتش  إن الصور تظهر استخدام نظام الأسد  متفجرات وجرافات في هذه العمليات وهو ما لا ينسجم مع إدعاء إغلاق وردم أنفاق تحت الأرض .

وقالت لما فقيه، نائب مدير الشرق الأوسط في المنظمة، "إن الدعوات السورية والروسية الرسمية للعودة هي فقط محاولات لجذب أموال إعادة الإعمار، ولكن دائماً الواقع مع الحكومة السورية مختلف".

وتحدثت المنظمة إلى العديد من مالكي البيوت وأقاربهم، في القابون وداريا، ممن حاولوا العودة لبيوتهم، ومنعهم نظام الأسد من ذلك.
وقال التقرير "إن نظام الأسد يقيد الحركة ويمنع العودة دون تقديم أي مبررات بما يخالف القانون الدولي إضافة إلى عمليات  الهدم التي قد ترقى إلى جرائم حرب".

المصدر: وكالات

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس