اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018

نظام الأسد يفرض الآذان الشيعي بدير الزور

صورة تعبيرية

هيرابوليس- متابعات

ذكرت وكالة الأناضول اليوم الإثنين19 تشرين الثاني، أن نظام الأسد ومجموعات إرهابية موالية لإيران، فرضوا منذ أسبوع، رفع الأذان على المذهب الشيعي، في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي، ذو الأغلبية السنية، شرقي سورية.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر محلية  بأن قوات نظام الأسد، اعتقلت 20 إماماً ومؤذناً رفضوا الالتزام بالأذان الشيعي.

وأوضحت الأناضول أن الأذان الشيعي يأتي كخطوةٍ جديدة "في إطار محاولات تشييع تستهدف السكان ورجال الدين وموظفي الدولة بالمنطقة، من قبل المجموعات التابعة لإيران، بدعم من النظام السوري".

وشمل فرض الأذان وفق المذهب الشيعي، مدينتي الميادين والبوكمال، وبلدة صبيخان وعددا من القرى والبلدات القريبة.

ورفع النظام أجور الأئمة والمؤذنين ممن وافقوا على إقامة الأذان وفق المذهب الشيعي، كما منحهم بطاقات أمنية خاصة تُسهِّل حركتهم وتيسر أمورهم في مؤسسات نظام الأسد، وفقا للمصادر التي نقلت عنها الأناضول.

يُذكرُ أن الأذان الشيعي يختلف عن المعهود لدى السنة، بإضافة عبارتي "أشهد أن عليا ولي الله"، و "حي على خير العمل"، ويسيطر نظام الأسد والميليشيات الإيرانية على مناطق ريف دير الزور غربي نهر الفرات، إلى جانب مركز المدينة

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس