اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 25 ديسمبر 2018

هل دخلت قوات الأسد و القوات الروسية بلدة العريمة؟

هيرابوليس- خاص

ذكرت مصادر خاصة لهيرابوليس اليوم الثلاثاء، دخول 20 آلية عسكرية للقاعدة الروسية في بلدة العريمة بريف مدينة الباب الشرقي، الواقعة على الطريق الرئيسي بين مدينتي منبج والباب.

وفي تصريح خاص لهيرابوليس قال القيادي في الجيش الوطني أنس شيخ ويس ابو الفاروق أن وجود قوات نظام الأسد والقوات الروسية في بلدة العريمة ليس بجديد، فهم موجودون منذ سيطرة مليشيات قسد على مدينة منبج، وتقدم الجيش الوطني والقوات التركية لتحرير مدينة الباب من تنظيم داعش في بداية عام 2017.

وأضاف ابو الفاروق بأن وجود الروس في المنطقة لا يعني سيطرتهم على البلدة فهم موجودون هناك منذ أكثر من سنة، وكل فترة يقومون بتبديل القوات وتعزيز أو تخفيف تواجدهم في العريمة.

وذكر القيادي في الجيش الوطني ما حصل قبيل تحرير مدينة عفرين ودخول قوات نظام الأسد إلى المدينة، ورفع اعلام روسيا والأسد في المدينة، وهذه كانت عبارة عن جرعات لرفع الروح المعنوية للمليشيات الإرهابية.

وأكد ابو الفاروق أن النظام لن يدخل إلى مدينة منبج لأن مدينة منبج تدخل ضمن الاتفاق التركي الأمريكي، وما تزال الولايات المتحدة موجودة في مدينة منبج، ونحن كجيش وطني جاهزون لكل الاحتمالات، وقواتنا في حالة تأهب قصوى للتعامل مع أي سيناريو قد يحدث.


شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس