اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 4 ديسمبر 2018

ميليشات قسد تفخخ منازل المدنيين وتزرع الألغام بمداخل ومخارج رأس العين

صورة تعبيرية

هيرابوليس- متابعات

ذكرت ناشطة كردية تدعى شيرين كيلو،أن قوات ميليشيا قسد تكرر سيناريو عفرين في مدينة رأس العين.

 وقالت كيلو قامت مليشيات  YPG بزرع العبوات الناسفة و الألغام عند مداخل ومخارج الشوارع وداخل منازل المدنيين في مدينة رأس العين، وزرعت العبوات الناسفة  بكل من شارع مدرسة الغافقي و مدخل شارع الحرية و شارع الكورنيش بين أشجار النخيل و تحت عواميد كهرباء و قرب مدخل المشفى الوطني "روج" و مدخل منتزه سيروب و أمام المركز الثقافي و جانب النادي الرياضي و مدرسة أبن خلدون وكل هذه المناطق، تمهيدا للانسحاب من المدينة أو لتسليمها الى تركيا وذلك بحسب شهود عيان من المدينة. 

وبحسب الناشطة الكردية، أن ميليشيات قسد قامت في وقت سابق " بزرع قنابل والغام في شوارع ومنازل بعفرين قبل الانسحاب منها، وكان ضحايا هذه الألغام بالدرجة الأولى مواطني عفرين وشعبها الأعزل".

وأضافت شيرين كيلو أن هذه الألغام و غيرها من أفعال ميلشيات الPYD   باتت دافعا جديدا لسكان المنطقة في اختيار الهجرة بعد الرعب الذي بثته أحداث عفرين بعد انسحاب ال PYD  منها، حيث كان أهالي عفرين يخشون العودة إلى منازلهم من مغبة إنفجار تلك العبوات بشكل يومي في الطرقات و المنازل و التي كانت قد زعت بشكل عشوائي في تلك المدينة التي عاشرت حصارا خانقا من جانب الاعلام حيث منع ال PYDأي نشاط إعلامي غير إعلام إدارته من دخول المدينة قبل الحرب و أثناءها.

وتساءلت كيلو قائلة: "والآن و بعد الانشقاقات التي تحدث في صفوف مسلحي ال ب ي د و الميليشيات التابعة له و تسليم مخططاتهم للدولة التركية تم كشف ما حدث في عفرين أيضاً حيث يُخمن أن تكون تلك الانشقاقات قبل أحداث عفرين قد كانت السبب وراء كشف مخطط الخنادق في عفرين و عليه يمكن بناء التخمين التالي و هو تسليم مخطط الألغام حيث كانت تلك الالغام تنفجر بين المدنين و يتحاشاها المسلحون الذين كانوا يمتلكون أجهزة كشف الألغام أيضا"

وكشفت شيرين أن ميليشيات الPYD تزرع الألغام في كل المدن التي تحتلها بشرق سوريا  وانه يعيد للذاكرة ما حدث في عفرين وانفجار تلك الألغام بالمدنيين و يقرع ناقوس الخطر من تكراره.

وختمت كيلو قائلة بلسان ناشطين كرد: "أن على ال ب ي د إن كان فعلاً تحمل مشروعاً قومياً كورديا أن تعتبر من فشلها في عفرين و أن لا تترك المناطق الكوردية الأخرى تلاقي نفس المصير".

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس