اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأربعاء، 12 ديسمبر 2018

أردوغان يعلن بدء عملية عسكرية شرق الفرات خلال أيام.. وتعزيزات عسكرية تركية على حدود الحسكة

هيرابوليس- متابعات

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بدء عملية عسكرية في شرق الفرات ضد “مليشيا سوريا الديمقراطية” (قسد) خلال أيام.

وقال أردوغان خلال مؤتمر صحفي اليوم، الأربعاء 12 من كانون الأول، إن “تركيا ستبدأ حملتها لتخليص شرق الفرات من المنظمة الإرهابية الانفصالية في غضون أيام”.

وأضاف أردوغان أن تركيا أكملت الاستعدادات اللازمة للعملية، في الوقت الذي كانت تصدر التحذيرات حول شرق الفرات.

ويأتي ذلك بعد تهديدات متكررة أطلقها تركيا حول شن عملية عسكرية ضد مليشيات قسد في شرق الفرات المدعومة من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.

وأعلن أردوغان مرارًا التجهيز للسيطرة على أربع مناطق شمالي سوريا، وقال في نيسان الماضي، “بدأنا الاستعدادات اللازمة من أجل تطهير عين العرب وتل أبيض ورأس العين والحسكة، صوب الحدود العراقية، من الإرهاب”.

واستهدف الجيش التركي عدة مرات، خلال الشهر الماضي، مناطق تابعة لـ”قسد” ومحيط عين العرب بالمدفعية الثقيلة، ما أدى إلى مقتل عناصر من “قسد”.

وقال ناشطون: أن ‏الجيش التركي يستقدم تعزيزات عسكرية كبيرة إلى مدينة ⁧‫جيلان بينر‬⁩ الحدودية مع مدينة ⁧‫رأس العين‬⁩ شمال الحسكة، مما يشير إلى إمكانية البدء بعملية عسكرية.

وقال نائب رئيس الجمهورية التركي "فؤاد أوكتاي" في خطابٍ ألقاه أمام الجمعية العامة لمجلس الأمة التركي: إن مماطلة الولايات المتحدة بشأن دعمها لميليشيات الحماية الكردية سيدفع ببلاده إلى قيامها بكل ما يلزم بنفسها.

وأوضح "أوكتاي" أن "جميع الاستعدادات اكتملت بهذا الخصوص"، منوهاً في الوقت نفسه بأن أنقرة "تعمل على استخدام السبل الدبلوماسية حتى النهاية مع الولايات المتحدة الأمريكية".


شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس