اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الجمعة، 21 ديسمبر 2018

أمريكا تنهي دور PKK في سوريا

صورة من الانترنت لمقاتلي PKK

هيرابوليس- يونس العيسى

اعتبر كتاب وإعلاميين كرد قرار الانسحاب الأمريكي المفاجئ من سوريا، إنهاء لدور PKK وميليشياته، في المناطق التي احتلها بدعم ومساندة امريكية بشمال وشرق سوريا.

الكاتب حسين جلبي صاحب كتاب" روجآفا خديعة الأسد الكبرى"، قال في تغريدات له على موقعه بتويتر: "‏قرار ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا، سيعقبه انتهاء الإدارة المعلنة من قبل حزب العمال الكُردستاني في شمال البلاد، وتفكيك القوة العسكرية التابعة له، عن طريق إدماج جزء منها في جيش الأسد، ونقل جزء آخر إلى معاقل الحزب في جبال قنديل لمهام قادمة.

واشار جلبي للأختلاف بين الجيش السوري الحر وحزب PKK "‏يختلف وضع حزب العمال الكُردستاني عن وضع المجموعات المسلحة التي تشكلت في سوريا، والتي حاربت نظام الأسد ثم خسرت أمامه وسلمته مناطق سيطرتها. الحزب حليف النظام منذ البداية، وقد سلمه الملف الكُردي في المنطقة ثم سلحه وموله للحفاظ على سيطرته عليها وحماية ثرواتها ومزاحمة أعدائه ومحاربتهم".

واضاف جلبي، "‏مثلما استيقظ الكُرد السوريون في صباح أحد الأيام، ووجدوا أعلام حزب العمال الكُردستاني وصور زعيمه مرفوعة على بعض المؤسسات الحكومية وهو يعلن بأنه حرر المنطقة من نظام الأسد، سيجدون في صباح يوم قريب ـربما غداًـ بأن الحزب تبخر مع قصة التحرير، وقد أستعاد النظام مؤسساته ورفع أعلامه عليها".

وعن سياسة PKK ونظرياته، قال جلبي: "‏كل ما يقوله الكُرد من كلام ويطرحونه من نظريات علاجية للوضع الخطير في المناطق الكُردية السورية هو مجرد هراء لا ينتمي للواقع ولا يقدم حلاً. الحقيقة الوحيدة هي أن حزب العمال الكُردستاني كان يؤدي وظيفة وقد انتهت وسيدفع الكُرد ثمن المغامرات التي خاضها باسمهم، والعداوت التي زرعها حولهم".

فيما وجه الإعلامي الكردي منال حسكو نداء قال فيه: "إلى  المقاتلين وأبناء الفقراء من ال YPG وال YPJ تمرّدو ولا تدخلو في حربٍ خاسرة كما حصل في عفرين فليس من الحكمة بشيء إلقاء أنفسكم للتهلكة لصالح النظام أو لصالح تركيا".

وكشف حسكو عن "اجتماع قيادات قنديل في السليمانية و معلومات حول أحتمالية  إعلان  ال ب ي د انضمامه إلى النظام بشكل رسمي".
وعلق أحدهم على منشور حسكو بقوله:" ماهو منضم للنظام كما قنديل منضم لإيران".
وأكد حسكو" هروب كوادر ال PKK تجاه شنگال، ولمن سيكذب الخبر ان يسألو أين طاقم المحكمة في قامشلو".

بدوره الكاتب وليد حاج عبد القادر وجه سؤال لتنظيم PKK قائلاً: " هل يتجرأ أي بيداوي السؤال من حزبه : إذن كيف وماهي بنود تحالفاتنا مع أمريكا ؟ هل هي لدفع الرواتب كانت ؟ مسعود البرزاني كان صادقا حينما قال في لقائنا معه بالإمارات قبل سنتين : انا قلق على وضع الكورد في سوريا .. وأشك بوجود اي اتفاق او تفاهم او حتى أبسط ضمان للكورد في سوريا . . مشكلتهم أنهم جميعهم كانوا يدركون ذلك إلا أن لولحة المسدسات على خصورهم كانت تحكي غير ذلك"

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس