اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأحد، 20 يناير 2019

من هو القتيل الأمريكي الرابع الذي سقط بتفجير منبج؟

هيرابوليس- متابعات

كشفت صحيفة أتلانتا جورنال الأمريكية، هوية الضحية الرابعة للتفجير الذي حصل بمدينة منبج الأربعاء الماضي.

وقالت الصحيفة، أن غدير طاهر27 عاما توفيت متأثرة بجراحها نتيجة الأنفجار الذي حصل بمنبج السورية، واجرت الصحيفة لقاء مع شقيقها علي طاهر، قائلا:" ولدت غدير طاهر ونشأت في دمشق، واصبحت مواطنة أمريكية مجنسة بعد هجرتنا إليها، وفي عام2001 بدأت بالعمل عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها، وتمكنت من تكوين صداقات بسهولة، وكانت تحلم بالسفر حول العالم، ودرست التجارة الدولية في جامعة ولاية جورجيا، قبل الذهاب للعمل لصالح شركة فاليانت، والتي أتاحت لها فرصة لمساعدة الناس".

واضاف علي شقيق غدير، كانت هناك منذ أقل من عام قبل أن يفجر الانتحاري، مضيفا، تحدثت أخيرا إليها عبر الهاتف، بمناسبة رأس السنة الميلادية، وتحدثنا عن رحلة لجامايكا، وردت عليه غدير، لاتقلق على سلامتي.

وأوضح علي، أن عائلته علمت بوفاتها من صاحب عملها في شركة Valiant، وقال توم بيكر المتحدث باسم الشركة في رسالة بالبريد الألكتروني،" نشعر بحزن شديد بسبب مرور غدير طاهر بشكل مأساوي وعديم المعنى، من باب احترام عائلتها، لن ندلي بمزيد من التعليقات في هذا الوقت، سوى أن نقول أنها زميلة موهوبة، تحظى باحترام كبير، محبوبة من قبل الكثيرين، الذين سوف يفوتهم غاليا". 

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية، قد كشفت، أمس، هوية ثلاثة قتلى أمريكيين قضوا في انفجار منبح، وهم القائد العسكري جوناثان فارمر، من الكتيبة الثالثة لمجموعة القوات الخاصة الخامسة المحمولة جوا، والقائد البحري شانون كينت، والمتخصص بفك التشفير من المجموعة 66 بميريلاند.
والثالث يدعى سكوت ويرتز، وهو متعاقد مدني مع وزارة الدفاع وانضم للقوات المتواجدة في سوريا.

وشهدت مدينة منبج، الأربعاء الماضي، تفجيرا أدى إلى مقتل عدد من الأشخاص بينهم أربعة جنود أمريكيين، وصفته وزارة الدفاع الأمريكية بالأعنف ضد قواتها منذ عام 2014.


شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس