اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الجمعة، 25 يناير 2019

المجال الجوي العراقي مفتوح أمام إسرائيل لضرب إيران

صورة تعبيرية

هيرابوليس- متابعات

قالت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، أن سلاح الجو الإسرائيلي يستعد لتوجيه ضربات لمواقع الميليشيات الإيرانية في العراق.

 وقالت الصحيفة" يظهر العراق كهدف لإسرائيل لتصعيد جهودها لإزالة الجسر الجوي الإيراني إلى بلاد الشام".

 وأضافت الصحيفة إن الغارات الجوية الإسرائيلية الأخيرة الأخيرة على أنظمة الدفاع الجوي الموردة إلى سوريا من روسيا لاتكفي لصد العدوان الإسرائيلي على الأهداف الإيرانية في سوريا، واردفت الصحيفة قائلة:" لكن هذا لايكون نهاية القصة، قد تغير إسرائيل قريبا مسار العمل لضرب أهداف إيرانية خارج حدود سوريا، وتطلق حملات جوية في العراق، حيث الفضاء الجوي العراقي لايمكنه الدفاع عن نفسه، والفراغ السياسي عميق جدا بالنسبة للحكومة العراقية للمطالبة بالسيادة الإقليمية"،

وأشارت الصحيفة، أن أنظمة الدفاع الجوية الروسية S-300 اختبارها في النزاع السوري الإسرائيلي الجاري، وحسب الأنباء الأخيرة فإن جيش الأسد لم يستخدم هذه الأنظمة لصد الغارة الجوية الإسرائيلية التي شنتها أسرائيل يوم الأحد الماضي على مختلف المواقع الإيرانية في جنوب سوريا، واستخدم جيش الأسد صواريخS-200 واستهدفت طائرة روسية في أيلول 2018، في حين اعلنت روسيا عن تسليم قاذفات الصواريخS-300 الأكثر تقدما إلى جانب أنظمة رادار جديدة إلى سوريا، على الرغم من أن نظام الأسد وروسيا يزعمان أن أنظمة الدفاع الجوية السورية قد نجحت في إنهاء المهمة من خلال اعتراضها على غالبية الصواريخ الإسرائيلية.

وكشفت جيروزاليم بوست أن وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو، حذر الحكومة العراقية من الضربات الجوية الإسرائيلية المحتملة ضد الميليشيات الشيعية في العراق.

وقال بومبيو لرئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي، أن الحكومية الأمريكية ستحجم عن اتخاذ أي إجراء إذا بدأت الصواريخ الإسرائيليةتمطر على أهداف إيرانية داخل العراق، حيث عمل رئيس الوزراء العراقي الأسبق حيدر العبادي، لجعل الميليشيات أقرب إلى الحكومة، وتخلى عن السيطرة على هذه الميليشيات.

وأكدت الصحيفة الإسرائيلية، لايزال الجسر البري الإيراني إلى بلاد الشام يعمل دون أي اضطرابات، ومن المرجح أن يكون أكثر فاعلية في المستقبل القريب، بينما تستعد القوات الأمريكية للأنسحاب من سوريا، ولايتعلق الجسر البري الإيراني فقط بنقل المعدات إلى سوريا، بل هو مشروع أكثر تطورا يعمل لإنشاء قوات بالوكالة في الأراضي السورية ويعمل على رعايتها.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس