اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الجمعة، 25 يناير 2019

الجيش الوطني يلقي القبض على «خلية تفجير» تابعة لقسد بالقرب من جرابلس

تمكن لواء الشمال العامل ضمن صفوف الفيلق الأول التابع للجيش الوطني الحر بعد عصر أمس، من إلقاء القبض على خلية تابعة لميليشيا قسد بالقرب من مدينة جرابلس، وهي متهمة بأعمال تفجير في شمال حلب.
صورة لتفجير الراعي بتاريخ 12/12/2018

هيرابوليس-خاص

وفي تصريح خاص لهيرابوليس قال القيادي في الفيلق الأول أنس الشيخ ويس :”بعد المتابعة والرصد استطاعت أمنية لواء الشمال في جرابلس من إلقاء القبض على امرأة عمرها ٤٣ سنة من مدينة حلب وتسكن في مدينة منبج، ومعها ابنها أثناء محاولتهم الخروج من قرية "الحلونجي" باتجاه مدينة منبج“.

وأشار الشيخ ويس إلى أن تلك الخلية لهم تواصل مع شخص اسمه "حجي" يعمل لدى استخبارات قسد، كان يرسلهم بمهام إستطلاعية إلى الباب والراعي والغندورة“.

وأكد القيادي في الفيلق الأول :” أن المرأة وابنها هم من فجروا الدراجة النارية المفخخة في مدينة الراعي بتاريخ ١٢/١٢ وقبضوا على هذا العمل مبلغ ١٢٠ ألف ليرة سورية، وهم من ركنوا دراجة نارية مفخخة نهار أمس في بلدة الراعي والتي تمكنت الشرطة من تفكيكها قبل انفجارها“.


وأضاف الشيخ ويس : ”أن الأم وابنها حاولا الدخول عن طريق الحلونجي صباح أمس وهم على دراجة نارية (وكما هو معروف فإن الدخول من طرف قرية العون إلى جرابلس يكون مشياً) ، وبعد انتهاء مهمتهم استقلوا سيارة أجرة وتوجهوا إلى الحلونجي، ليتفاجئ الأمنيون كيف نفس الأشخاص مُنعوا من الدخول صباحاً وكانوا على متن دراجة نارية، والعصر يعودون بسيارة أجرة، وبعد تقاطع المعلومات وتفتيشهم تبين أنهم خلية تابعة لميليشيا قسد“.

ونوه الشيخ ويس إلى أن :” الpkk يستغلون الأطفال والنساء بسبب الحاجة المادية إما بترغيبهم عن طريق الأمور الجنسية أو عن طريق المخدرات أو ماشابه ذلك للقيام بمثل هذه الأعمال“.

يُذكر أن نهار أمس شهد سلسلة تفجيرات عن طريق عبوات ناسفة ودراجات نارية مفخخة في مناطق واسعة من ريفي حلب الشمالي والشرقي، والتي أودت بحياة عدة شهداء ومصابين مدنيين.
««»»»»«

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس