اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

السبت، 12 يناير 2019

ورقة مهمة قدمها بولتون لأنقرة بخصوص انسحاب القوات الأمريكية من سورية

هيرابوليس- متابعات

كشف موقع ميدل إيست آي أن مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون قدم خلال لقائه كبار المسؤولين الأتراك في أنقرة مؤخراً ورقة غير رسمية تضم بنودا بخصوص الانسحاب الأميركي من سوريا وعلاقة تركيا به. 

وأشار الموقع انه في الوقت الذي كان الأتراك يتوقعون فيه من بولتون أن يحمل معه خطط انسحاب الجنود الأميركيين من سوريا قدم بدلاً من ذلك "ورقة غير رسمية" توضح موقف واشنطن من قضايا خلافية بشأن الانسحاب وتتحدث عن نقاط عدة، بينها التأكيد على أن الانسحاب الأميركي من سوريا سيكون حاسماً ومنظماً.

وأضاف الموقع أن الورقة تقترح حلاً تفاوضياً يراعي قلق تركيا من أحزاب الpkk والpyd في سوريا الذين تتهمهم أنقرة بكونهم امتدادا لحزب العمال الكردستاني، غير أن المسؤولين الأميركيين لم يقدموا أي تفاصيل بخصوص الجدول الزمني للانسحاب أو خطة ما بعد الانسحاب، بحسب ما صرح به مسؤول تركي للموقع.

وتتحدث الورقة أيضا عن أن واشنطن ستتابع سحب القوات المدعومة إيرانياً من سوريا، وستدفع باتجاه حل سياسي في هذا البلد الذي أنهكته معارك لسنوات.

كما تعلن الورقة أن القوات الأميركية لن تنسحب في الوقت الحاضر من قاعدة "التنف" بجنوب سوريا، وهي القاعدة التي توفر ملاذاً آمناً للاجئين وقوات تابعة للجيش السوري الحر.

وتوضح أن إطلاق سراح مقاتلي تنظيم داعش من الذين تصفهم الولايات المتحدة بـ"الإرهابيين الأجانب" غير مقبول، وتتعهد واشنطن بأنها ستعطي الأولوية لاتخاذ الإجراء المناسب معهم.

ويضيف ميدل إيست آي نقلاً عن مصدر مطلع على المحادثات أن المسؤولين الأتراك ناقشوا عدم القيام بعمليات عسكرية ضد قوات قسد مع وجود القوات الأميركية، وجددوا موقف أنقرة الصارم ضد أي وجود لقوات التنظيم الذي تصفه بالإرهابي على حدودها.

وبحسب ميدل إيست آي، فإن جون بولتون تساءل عن المفاوضات بين تركيا وروسيا بخصوص خطة الطرفين لمرحلة ما بعد الانسحاب الأميركي من سوريا، لكن الأتراك كان حاسمين ورفضوا إطلاع الأميركيين على أسرار لقاءاتهم مع الروس.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس