اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الاثنين، 14 يناير 2019

ترامب يهدد تركيا.. وأنقرة ترد

هيرابوليس- متابعات

هدد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب تركيا اقتصاديا إذا هاجمت قوات ميليشيات قسد، الذين وصفهم ترامب "بالأكراد"  بعد انسحاب القوات الأمريكية، ورد المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم قالن على تصريحات الرئيس الامريكي دونالد ترامب حول سوريا،إنه لا يمكن للإرهابيين أن يكونوا حلفاء وشركاء لواشنطن.

وقال  ترامب إنه مع بدء "الانسحاب الذي طال انتظاره من سوريا، سيستمر استهداف ما تبقى من تنظيم داعش، "من القاعدة المجاورة الحالية"، في إشارة منه لبقاء قوات بلاده في قاعدة التنف السورية،
وأضاف ترامب "ستدمر تركيا اقتصاديا إن هي ضربت الأكراد".

وطالب  الرئيس الأمريكي قوات قسد بعدم استهداف تركيا،" وبالمثل لا نريد أن يستفز الأكراد تركيا"،
واعتبر ترامب إيران وسوريا وروسيا المستفيد الأكبر من قتال القوات الأمريكية لتنظيم داعش،
واضاف ترامب "نحن استفدنا من ذلك أيضا، لكن الوقت حان لإعادة قواتنا إلى الوطن".

وتعرض ترامب لانتقادات واسعة من حلفائه وإدارته، عقب قراره بسحب القوات الأمريكية من سوريا.

وتزامنا مع زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للرياض،قال الأمير السعودي، تركي الفيصل، سحب القوات الأمريكية من سوريا بأنه "تطور سلبي جدا" ، وأنه سيعزز قوة روسيا وإيران و نظام الأسد.

وأوضح ابراهيم قالن في تغريدة على حسابه في تويتر، أن تركيا تنتظر من الولايات المتحدة الأمريكية القيام بمسؤولياتها وفقا لمقتضيات الشراكة الاستراتيجية التي تربط البلدين.

وتابع قالن قائلا: "إلى السيد ترامب، إن وضع الأكراد مع تنظيم "بي كا كا" الإرهابي وامتداده السوري "ي ب ك/ ب ي د" في خانة واحدة، يعد خطأ قاتلا".

وشدد متحدث الرئاسة التركية أن أنقرة "تكافح الإرهابيين وليس الأكراد، وتعمل على حماية الأكراد وباقي السوريين من تهديد الإرهاب".

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس