اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الجمعة، 18 يناير 2019

ائتلاف العشائر السورية يُدين تفجير منبج..ويُحمِّل نظام الأسد وقسد مسؤولية التفجير

الشيخ عبد الكريم الفحل رئيس أئتلاف القبائل والعشائر السورية

هيرابوليس- خاص

أدان ائتلاف العشائر والقبائل السورية التفجير الذي وقع يوم الأربعاء الماضي وسط مدينة منبج والذي راح ضحيته 13 مدني وعدة إصابات في صفوف المدنيين، كما حمّل ميليشيا قسد ونظام الأسد مسؤولية التفجير. 

وفي حوار خاص أجراه موقع هيرابوليس مع الشيخ عبدالكريم الفحل رئيس ائتلاف القبائل والعشائر السورية ، قال الشيخ الفحل : ’’نستنكر  وندين هذا العمل الإجرامي الذي قامت به عصابة قسد ،فهي المسؤولة عن هذا التفجير بالاشتراك مع النظام الأسدي المجرم ، لأن لا أحد يعلم بوجود الأمريكان في مطعم قصر الأمراء –الذي وقع الانفجار داخله- إلا عصابة قسد ، كما أن الطرق التي تؤدي إلى المطعم مغلقة من قبل قسد‘‘.

 وأكد الفحل أن : ’’هناك من تعامل مع نظام الأسد من عصابة قسد وظهرت لهم فيديوهات وهم يعلنون دعمهم للنظام ،وفي منبج يوجد شبيحة النظام الذين هم "محمد خير الماشي" و "إبراهيم شلاش الإبراهيم" وهم ابواق النظام في منبج والذين رفعوا علم النظام على أحد المباني‘‘. 

وأشار الشيخ الفحل إلى أن : ’’المصلحة في هذا التفجير للضغط على الأمريكان لإبقاءهم في المدينة ، وتفشيل الاتفاق الأمريكي التركي ، والكل أصبح يعلم بأن من يقوم بمثل هذا الإجرام هم قسد وداعش بعلم نظام الأسد‘‘ .

ووضح رئيس ائتلاف القبائل أن : ’’الخلية التي أدعت قسد أنهم من قاموا بالتفجير هو كلام عارٍ عن الصحة ،فهم في سجون قسد منذ  خمسة أشهر ، وبعد تعذيب هؤلاء المساجين وإجبارهم على التسجيل المصور من أجل تحميلهم الجريمة وإبعادها عن عصابة قسد والنظام قاموا بذلك الأمر‘‘.

وأضاف رئيس ائتلاف القبائل والعشائر السورية أن : ’’الأمريكان لا زالوا يحققون في هذا الجريمة ، واعتقد بأنه لن يؤثر على الاتفاق التركي الأمريكي‘‘ .

وعن البديل عن القوات الأمريكية حال انسحابها من سورية أكد الفحل أن :’’البديل هم أهل منطقة منبج من عشائرها وجيشها الحر ، وقد صرحنا في هذا الامر بأن قوات درع الفرات وقوات العشائر الرديفة ستحل مكان انسحاب الأمريكان وقسد من هذه المناطق ،واليوم أكثر سكان مدينة منبج هم مهجرين من هذه العصابة كما قام الشباب بالهروب من المدينة بسبب التجنيد الاجباري‘‘ .

وفيما يخص القوات العربية من أبناء العشائر المنضمة لقسد قال الشيخ الفحل : ’’يوجد فصائل وثوار من العشائر مع قسد منهم المجلس العسكري في منبج ، ونحن وجهنا لهم بيانات بأن ينشقوا عن قسد ،ولدينا معلومات
بأنهم سينشقون عن هذه العصابة بعد انسحاب قسد من المدينة، والكل يعلم بأن هذا الفصائل العربية ليس لها قرار وغير قادرة أن تصرح عن نفسها حفاظأ عليها لحين تحرير مدينة منبج‘‘.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس