اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأربعاء، 20 فبراير 2019

حريق في أحد المنازل في مقاطعة هليفاكس الكندية يودي بحياة 7 اطفال من أسرة سورية مهاجرة

صورة للأطفال 

هيرابوليس-متابعات

استفاقت كندا على فاجعة كبيرة إثر موت ٧ اطفال من أسرة سورية واحدة جراء احتراق بيتهم في حي كوارتز درايف في مقاطعة هليفاكس.

ووفقاً لما تناقلته وسائل الإعلام الكندية فإن الحريق بدأ في الساعة الثانية عشرة والنصف بعد منتصف ليل ١٨ فبراير (شباط)، ولم يستمر طويلاً إذ سارعت فرق الطوارئ في المدينة إلى المكان لكن النيران كانت قد التهمت الطابق الاعلى وأودت بحياة الاطفال السبعة.

جارة الاسرة السورية، وهي السيدة دانيال برت، صرحت لقناة City News Toronto   ولصحيفة Global News  أنها استيقظت على صوت دوي قوي، وعندما هرعت لمشاهدة ما حدث، وجدت أن النيران تلتهم بيت جيرانهم (العائلة السورية)، فأسرعت هي وزوجها وأطفالها الاربعة إلى الخروج من البيت، ووجدت منظراً مفزعاً، إذ أن النيران التهمت بيت الجيران، وكان الأب والأم خارجه، وشاهدت الام ساجدة تصلي راجية المساعدة، وطلبت من زوجها الاتصال بأرقام الطوارئ، وبحسب ما تقول دانيال لصحيفة "كلوبل نيوز" فإن الاسرة انتقلت الى هذا المنزل الصيف الماضي، ولديهم ٧ أطفال تراوح أعمارهم بين ٣ أشهر و١٧ سنة وهم اصدقاء أطفالي.

الطوارئ في المدينة والجيران هرعوا مسرعين لمساعدة الأسرة، لكنهم لم يتمكنوا لأن النيران التهمت البيت في غضون ٣٠ ثانية كما يقول السيد ريتش فاريل (أحد سكان الحي) لصحيفة "كلوبل نيوز"، ووفقاً للصحيفة أيضاً، فإن شرطة هليفاكس أكدت موت الاطفال السبعة، وأن الاب في حال حرجة، لكن جروح الأم طفيفة. 

السيدة وعد حسن، صديقة أم الاطفال السبعة، قالت لصحيفة CBC الكندية إن الاسرة وصلت الى كندا العام الماضي، وإنها تعرفت إلى الام في أحد معاهد تعليم اللغة الإنكليزية، وإنها شاهدتها آخر مرة قبل أربعة أيام، وعندما سمعت بالحادث، اتصلت فوراً بها، وتأكدت أن أسرة صديقتها هي الاسرة التي احترق بيتها، وتوفي أطفالها السبعة، وقالت إنها تصلي لأجل أن يمنح الله والدي الاطفال السبعة الصبر والقوة.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس