اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الاثنين، 11 فبراير 2019

عودة جنود الأسد المسرحين من الخدمة في صفوف جيشه إلى منبج

أفاد ناشطون من مدينة منبج لهيرابوليس، عن عودة العشرات، من أبناء مدينة منبج الذين كانوا يخدمون في صفوف جيش الأسد منذ اكثر من 8 سنوات.

صورة يظهر بها العقيد زهير زهيري مدير التجنيد السابق لمدينة منبج
هيرابوليس-خاص

 وأضاف الناشطون، أن جنود جيش الأسد الذين عادوا لمدينة منبج، تم تسريحهم من الدورة العسكرية 102، بعد الاحتفاظ بهم منذ بدء الثورة السورية على نظام الأسد وجيشه، وقام ذويهم باستقبالهم بالزغاريد والورود، ونقلت صفحات تواصل اجتماعي محلي، خبر عودة هؤلاء المجندين ونشرت صورهم وباركت تسريحهم.

وأشار الناشطون أن جنود جيش الأسد المسرحين من الخدمة الإلزامية، عادوا إلى منبج عبر معبر التايهة الذي يربط مدينة منبج المحتلة، بالمناطق المحتلة من قبل جيش الأسد، والذي تعمل لجان المصالحة مع نظام الأسد، من خلاله على استقبال المتخلفين عن الالتحاق بجيش الأسد، والمشمولين بقانون عفوه رقم 18 لعام 2018.

يُذكر أن المجندين بصفوف ميليشيات الأسد، من أبناء مدينة منبج، تم سوقهم للخدمة الإلزامية مع بداية الثورة السورية على نظام الأسد عبر شعبة التجنيد التي كان يرأسها العقيد زهير محسن زهيري، الذي يخدم بالوقت الحاضر بفيلق المدافعين عن حلب، المشكل من قبل إيران، ويترأسه ضابط شيعي يدعى الحاج محسن.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس