اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأربعاء، 6 مارس 2019

مليشيا قسد تطلق سراح الدواعش..ومصير الضباط الكرد المعتقلين من قبلها مازال مجهولا


هيرابوليس_متابعات

تواصل ميليشيات قسد ، الإفراج عن منتسبي تنظيم داعش الإرهابي، الذين اعتقلتهم ميليشاتها من قبل، بناء على مبادرات عفو عنهم تقدم بها وجهاء وشيوخ عشائر الموالين لميليشيا قسد في المناطق التي تحتلها بشمال وشرق سوريا.
في حين مازال الغموض والمصير المجهول يخيم على الألاف من الكرد والعرب  المدنيين والعسكريين الذين اعتقلتهم داعش في المناطق التي احتلتها من قبل، وعبر ناشطون وسياسيون كرد عن استئياهم وانتقادهم الشديد لإطلاق ميليشيات قسد سراح الدواعش ولم تفرج الناشطين والضباط الكرد وطالبوا بالكشف عن مصير ثمانية ضباط كرد من مناطق الباب وعفرين وعين العرب، انشقوا عن جيش الأسد عام 17/4/2013، واتجهوا إلى مدينة قامشلي، حيث تم اعتقالهم في مناطق كانت تخضع لسيطرة PYD، الذي ينفي وجودهم بسجونه أو الاعتراف بتسليمهم لنظام الأسد.

الضباط الثمانية هم : 

العميد محمد خليل علي من مدينة الباب شرق محافظة حلب 
العقيد محمد هيثم من مدينة عفرين 
العقيد حسن أوسو من مدينة عفرين 
الــعقيد محمد كله خيري مدينة عفرين
الــمقدم شوقي عثمــان مدينة عفرين
الــرائد بهزاد نعـسو مدينة عفرين
الـنقيب حــسين بكــر مدينة عفرين
الملازم أول عدنان برازي مدينة عين العرب.

ولايستبعد الناشطين والسياسيين الكرد المناهضين لميليشيات قسد، تسليمهم لنظام الأسد.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس