اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

السبت، 9 مارس 2019

مسؤول إيراني : نظام الأسد أصبح مديوناً لإيران ولقاءات ميليشيا قسد مع نظام الأسد فشلت

صورة تعبيرية من الإنترنت


 هيرابوليس-متابعات

طالب رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، حشمة الله فلاحت بيشه، نظام بشار بوفاء الديون المترتبة عليه لإيران ، لافتاً الى أن اللقاءات بين ميليشيا قسد ونظام باءت بالفشل.

وقال فلاحت بيشه، لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا)، إن نظام الأسد ”أصبح مديونًا لإيران بعد سنوات طويلة من التعاون بين البلدين، وعلى المسؤولين الإيرانيين تحصيل هذه الديون من الناحية القانونية“، دون ذكر رقم محدد لقيمة تلك الديون.

وأوضح المسؤول البرلماني الإيراني أنه طالب مسؤولين في نظام الأسد مباشرة بوفاء الديون المترتبة عليهم، قائلًا: ”بصفتي نائبًا في البرلمان الإيراني، طالبت المسؤولين السوريين عند لقائي بهم بسداد ديونهم. هذه الديون هي للشعب الإيراني، ويجب أن تسدد“.

وأشار النائب الإيراني إلى عقد نظام الأسد سلسلة من اللقاءات مع مسؤولين من ميليشيا قسد،  قائلاً أنها جميعًا باءت بالفشل، بسبب مطالب ميليشيا قسد بمنطقة ذات حكم ذاتي.

وتُعتبر إيران مع روسيا، من أهم الداعمين لنظام الاسد وقد أخذ الدعم الإيراني نطاقاً أوسع بعد التجاء نظام الأسد إلى تحريك جيشه لقتال السوريين المطالبين بحقوقهم، وتحول ما تسميه طهران بالدعم الاستشاري إلى دعم مالي واقتصادي، وبحسب تقديرات للأمم المتحدة فإن متوسط انفاق إيران في سوريا يعادل 6 مليارات دولار سنوياً، وهذا يعني أن إيران ساعدت نظام الأسد بما يعادل نصف ميزانية دعم الأسعار في الداخل سنويا، وإذا كانت إيران أنفقت هذا الرقم بشكل منتظم خلال سبعة أعوام من الحرب في سورية هذا يعني أنها دفعت 36 مليار دولار ، وهذا يعادل ثلاثة أضعاف الميزانية الدفاعية السنوية لإيران.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس