اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 5 مارس 2019

جهود أمريكية للـ«وئام» بين كرد سوريا وأنقرة .. ومستقبل شرق الفرات لم يُحسم بعد

أكد قيادي كردي سوري يوم أمس الاثنين  أن الولايات المتحدة ، ومعها حلفاءها الأوربيين ، تسعى لخلق حالة من "الوئام " بين الكرد السوريين من جهة وأنقرة من جهة أخرى، لافتاً إلى أن واشنطن ماضية بجدية في وضع إطار أمني متكامل للمناطق التي ستنسحب منها.

صورة تعبيرية من الإنترنت

هيرابوليس-متابعات

علي مسلم القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا ، قال لموقع باسنيوز الكردي أن هذه الجهود الأمريكية " لن تشمل منظومة حركة المجتمع الديمقراطي وأتباعه (تشكل حزب الاتحاد الديمقراطي PYD واجهتها السياسية) نزولاً عند رغبة الطرف التركي وربما لضرورات لوجستية تتعلق بشكل أو بآخر بمستقبل العلاقة بين مكونات الشمال والشمال الشرقي من سوريا " وفق ما قال .

وتابع القيادي الكردي، بخصوص الانسحاب الأمريكي ومن سيملأ الفراغ الذي سيخلفه في مناطق شرق الفرات، بالقول " هذا ما لم يتحدد بشكل نهائي بعد .. وقد يستغرق وقتاً على اعتبار أن هناك العديد من القضايا الجوهرية ما زالت عالقة وتخضع لتجاذبات دولية وإقليمية عديدة لعل أبرزها تعثّر سلة الدستور ومستقبل إدلب ومناطق غربي حلب وكذلك ما ستؤول إليه الأمور بعد الانتهاء من تنظيم داعش الإرهابي عسكرياً  " .

وفيما يتعلق بموضوع مستقبل نظام الأسد، في سياق التصور الامريكي ، قال علي مسلم  أن " من الواضح أن الرئيس الامريكي دونالد ترامب يحاول إنهاء أية علاقة رسمية للنظام بمناطق شرق الفرات على اعتبار أن هذه المناطق ما زالت تشكل عمقاً استراتيجياً للنظام ليس من جهة حصوله على النفط والغاز من هناك فقط بل إنه ما زال يعتبر محافظة الجزيرة بمثابة السلة الغذائية لمناطقه".

 موضحاً " أضف إلى ذلك أن الرئيس ترامب أصدر أوامره لكل من مصر والإمارات العربية اللتان تحاولان إعادة نظام الأسد إلى الحظيرة العربية وتفعيل عضويته في الجامعة العربية، وكذلك دعوة مصر لإغلاق قناة السويس أمام السفن الإيرانية التي ما زالت تنقل السلاح والعتاد إلى الموانئ السورية "  .

أما بالنسبة لدور المجلس الوطني الكردي السوري وقوات بيشمركة روج (البيشمركة الكرد السوريين) في مستقبل مناطق شرق الفرات ، قال القيادي الكردي السوري " ما زال يكتنفه بعض الغموض  في الإطار الرسمي " ، مردفاً " لكن الحراك السياسي الدولي الذي يجري على قدم وساق يوحي بأن ثمة دور مهم وحاسم ينتظر المجلس الوطني الكردي وقد يرافق ذلك دور محوري لقوات بيشمركة روج " . خاتماً بالقول " على العموم ليس من المجدي استباق الأمور لكننا في الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا ننظر بتفاؤل إلى مجريات الأمور".

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس