اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

السبت، 30 مارس 2019

طفل سوري يتعرض لضرب مبرح من معلم تركي

صورة تعبيرية

خاص لـ هيـرابولـيس - مـحـمـد الـخطـيـب


في مدرسة بمدينة غازي عنتاب في الجنوب التركي كان الطالب "ر-ح" ابن مدينة منبج السورية , قد ترك صفه التدريسي ونزل للعب مع الأطفال في الباحة بينما كان واجبا عليه البقاء في الصف حسب مناوبة الاطفال , مما أثار غضب المدير التركي "IS " ضخم الجسد "  الذي جلب الطفل و بدأ بضربه بشكل غير طبيعي على كل جسده لمدة تزيد عن النصف ساعة أمام مل الطلبة والمدرسين دون أن يعترض طريقته الإجرامية أحد , حتى أصاب الطفل مشكلة في السمع وأغمي عليه مباشرة .
المثير للإستغراب أننا عندما فتحنا صفحة المدير على الفايس بوك وجدنا أنه كتب عليها جملة " فقط إنسان" sadece insan "

أسعف الطفل إلى مستشفى الجامعة التركي حيث كتب الأطباء هناك تقريرا طبيا يشرح حالة الطفل تماما , وكتب في التقرير أن الأذية كانت بسبب مدير المدرسة .

ثم أخذ الأهل الطفل إلى الأمنيات هناك " مركز شرطة " وتم تحويله إلى قسم شرطة الأطفال ليتم تسجيل الحالة هناك على أمل أن يسترد حق الطفل .

لكن الغريب أنه في مركز شرطة الأطفال وجد عدد كبير من الأطفال السوريين الذين تعرضوا أيضا لضرب مبرح من الأساتذة , كأنها حالة عامة هناك .

بينما تشهد مدينة اسطنبول أيضا ذات المشكلة " تعامل عنصري إجرامي " واضح جدا مع الأطفال مع العلم أن بعض الأطفال هناك يتحدثوا اللغة التركية بشكل أفضل من اللغة العربية الأم , و تضيف أحد الحالات هناك , قال المدرسين لطفلنا : لماذا تتحدث اللغة التركية , هذه لغتنا نحن وأنت عليك أن تتحدث بلغتك العربية " كان هذا رد مدرس تركي " 

ضرب الأطفال في المدارس التركية ليس حديثا فإنه في عام 2016 قدم أساتذة سوريين شكوى لليونيسيف حول تكرار الضرب والشتم للطلاب السوريين من قبل بعض المدرسين الأتراك , وخاصة طلاب الصف الأول الابتدائي في مدينة الريحانية .


تصرفات تترك في نفوس الطلاب رواسب سلبية جعلت بعضهم يرفضون الذهاب للمدرسة


شارك الموضوع عبر :

هناك تعليق واحد:

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس