اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 2 أبريل 2019

سيجري: قرار إنهاء ميليشيا قسد اُتّخذ ولا رجعة فيه

هيرابوليس- متابعات

صرح "مصطفى سيجري" رئيس المكتب السياسي والقيادي في لواء المعتصم التابع للجيش الوطني يوم أمس الأحد، بأن قرار إنهاء سيطرة ميليشيا قسد على مناطق شمال شرق سوريا قد اتخذ فعلاً ولا رجعة فيه.

وأوضح سيجري ذلك مغرداً عبر حسابه الشخصي على موقع تويتر، أن "هدف الجيش الوطني هو القضـ.اء على تنظيم PKK وعلى كافة المجموعات الإرهابية المرتبطة فيه، وطردها إلى خارج الحدود السورية”، في إشارةٍ منه إلى ميليشيا قسد وأذرعها PKK و PYD. 

وأضاف سيجري أن" هذا القرار جاء بعد حصول توافق تام بين قيادة الجيش الوطني وقوات الحلفاء الأتراك، وبناءاً على المصالح المشتركة بين الجانبين، وتلبيةً للدعوات الشعبية المستمرة بخصوص ذلك".

وشدد سيجري على أنه قد "تم اتخاذ جميع الخطوات اللازمة والتدابير العسكرية من أجل انطلاق العمليات، مؤكداً على أن الأمور وصلت مرحلة توزيع المهام والمحاور وفق الخطط المرسومة من قبل القيادة العسكـ.رية الميدانية المشتركة".

ونوه سيجري إلى أنه "حالياً يتم انتظار إشارة البدء، وهي في حال وصلت الجهود التركية إلى طريق مسدود في المباحثات الجارية مع واشنطن حول تلك المنطقة".

يُذكر أن أن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار كان قد افتتح منذ يومين غرفة عمليات متقدمة من أجل إدارة العملية العسكرية المحتملة ضد ميليشيا قسد في منبج وشرق الفرات.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس