اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 16 أبريل 2019

نظام الأسد يحدد سعر الخبر الصحفي..وموالون يسخرون!!

صورة تعبيرية من الإنترنت

 هيرابوليس-متابعات

عدلت وزارة الإعلام في نظام الأسد أجور الإعلامين العاملين لديها، حيث أصدرت قراراً جديداً قضى بتعديل الأجور المستحقة للإعلاميين السوريين بما فيها سعر الخبر، وحسب وسائل إعلام النظام أن وزير إعلام النظام عماد سارة عدل سقف تعويضات الاستكتاب التي يتقاضاها الإعلاميون وكل من يساهم في إنجاز العمل الإعلامي في سوريا.

وجاء في القرار الجديد يستفيد الإعلاميون وكل من يساهم بشكل مباشر في إنجاز العمل الإعلامي والعاملين في وزارة الإعلام وكافة مديريات الإدارة المركزية ومديريات الإعلام في المحافظات.

وقد حدد القرار مبالغ التعويض المحددة لكل فئة من العمل الإعلامي كما يلي:
“الخبر 45-150 ليرة،
الخبر الميداني “مراسل” 375-750، تقرير 75-300،
تقرير ميداني 525-3750،
تقرير رصد الإعلام الخارجي 2000-3000″،
كما منحت تقارير الاطلاع ورصد التواصل وتقرير رصد المكتب الصحفي والإعلام الالكتروني ورصد وكالات والرصد العبري والتركي وتقرير الإعلام المحلي مبلغ يتراوح بين 1000-1500 ليرة سورية.

كذلك تم تسعير النشرة السياسية اليومية ب 2000 ليرة، والدراسة أو البحث “دراسات وبحوث أكاديمية” 12000- 25000 ، الترجمة 4 ليرة للكلمة الواحدة،
الافتتاحية 6000-10000، مقالة 2000-4000، دراسة – تحليل 3000-5000، تحقيق ميداني 4000-7500، لقاء صحفي 2250-5000، حديث صحفي 4000-7500.

كما شملت التسعيرة حسب وصف القرار المواد المصورة، حيث أصبح سعر الكاريكاتور “مادة إعلامية مستقلة” 2250-4500، الموتيف غير منقول 300-450، الصورة الصحفية غير المنقولة 225-750، معالجة الصورة الفوتوغرافية الكترونياً 45-150، الصورة الفوتوغرافية المميزة “لقطة” 1000-1500، المادة المصورة فيديو غير المنقولة 1000-2000، مونتاج المادة المصورة فيديو 1000-150، تنفيذ الترجمة للمادة المصورة صوت وكتابة 500-1000، إخراج النشرة السياسية اليومية 700-1500، ترجمة لقاء رسمي واحد شفهياً 1000-1500، تعويض مرافقة وفد ضمن دمشق 1500 لليوم الواحد كحد أقصى، مرافقة وفد خارج مدينة “دمشق” 4000-6000 ليرة لليوم الواحد كحد أقصى، فني نشر 150 للمادة الواحدة، تدقيق لغوي 200-400 للمادة الواحدة، تعويض إشراف إعلامي رئيس فترة 5000، تعويض أرشفة الوثائق 10-15 ليرة لكل وثيقة.

كما شمل القرار تعويضات معتمد الاستكتاب 40 ألف ليرة سورية، إشراف (مدير مديرية في الإدارة المركزية ومديريات الإعلام في المحافظات)، وتعويض رئيس تحرير أو مدير المديرية المشمولة بالاستكتاب 75 ألف، تعويض مدير التحرير 55 ألف، تعويض رئيس تحرير موقع 50 ألف، تعويض رئيس دائرة – رئيس تحرير فترة 45 ألف، مدير صفحة تواصل 40-60 ألف، رئيس لجنة الاستكتاب 60- 80 ألف، عضو لجنة الاستكتاب إداري -مالي-قانوني 50 -70 ألف، تعويض مناوبة 1000-1500 ليرة لليوم الواحد.

أما قيمة التعويض الذي سيمنح لكل من دعم فني وصيانة هندسية ، وتعويض إشراف إداري “مدير”، وتعويض إشراف قانوني “مدير” إضافة الى الخدمات الإدارية والمالية والأرشفة الإدارية، فتركت للجنة الاستكتاب، التي -وفق القرار- سيتم تشكيلها الاستكتاب برئاسة معاون وزير الإعلام وعضوية كل من مدير الشؤون الإدارية والقانونية ومدير مكتب الوزير ومحاسب الإدارة المركزية.

ويعتبرالقطاع الإعلامي التابع لنظام الأسد أحد الأدوات التي يستخدمها النظام لطمس الحقائق وتغييرها ، كما مارس حرباً حقيقية على الشعب السوري من خلال توزيع التهم جزافاً ومهاجمة الثورة السورية ونعتها بصفات غير مهنية ، كما ظهر عدد مراسلي وسائل الإعلام التابعة للنظام وهم يقومون بممارسات لا أخلاقية اتجاه المدنيين ، كالاعلامية ميشللين عازار التي وقفت على الجثث وكذلك شادي حلوة وغيرهم ،
هذا وتعود معظم وسائل الإعلام الخاصة في ملكيتها لشخصيات مقربة من نظام الأسد ودعمته في حربه على الشعب السوري. (المصدر:الشرقية نيوز)

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس