اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

السبت، 29 يونيو 2019

الجيش الوطني يُصدر قراراً يخص المتعاملين بتجارة السلاح شمال حلب

صورة تعبيرية من الإنترنت

هيرابوليس-متابعات

أعطت هيئة الأركان في الجيش الوطني السوري مهلة لأصحاب محلات السلاح غير المرخصة بريف حلب الشمالي لترك هذا العمل، مهددةً بالعقوبة الشديدة.

وجاء في قرار هيئة الأركان العامة للجيش الوطني بإمهال كافة المتعاملين ببيع وشراء الأسلحة مدة شهر واحد للإقلاع والامتناع بشكل نهائي عن هذا العمل.

ونوه القرار إلى أن بعد المدة المُعطاة من قبل هيئة الأركان في الجيش الوطني سيتم توقيف وإحالة كل من يُضبط في محله أو بحوزته أسلحة وذخائر متعلقة بالتجارة للقضاء تنفيذاً لنصوص القانون الذي يُعاقب الذين يتاجرون بالسلاح أشد العقوبات.

وأشار القرار إلى أن قيادة الجيش الوطني ستمنح إذناً لبعض من تتوفر فيهم الشروط وأهمها الإيجابية الثورية لمتابعة العمل بموافقة خطية رسمية.

وجاء في القرار بأن الجيش الوطني أصدر قراره لضبط الأسلحة بعد انتشارها بشكل عشوائي بأيدي المواطنين والتي أدت لٱثار سلبية، ولسهولة وصول تلك الأسلحة إلى خلايا النظام أو ميليشيا قسد.

تجدر الإشارة إلى أن انتشار السلاح بشكل عشوائي أدى إلى إطلاق الرصاص في الأعراس والمشاكل الحاصلة بالشمال المحرر، أدت لوقوع قتلى وجرحى فضلاً عن الازعاج الذي يسببه.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس