اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الجمعة، 7 يونيو 2019

حاجز التايهة التابع لنظام الأسد يتسبب بوفاة مريض من ريف مدينة منبج

ذكر مصدر خاص لـهيرابوليس أن حاجز "التايهة" التابع لنظام الأسد والفاصل بين مناطق سيطرة ميليشيا قسد ومناطق سيطرة الأسد جنوب غربي منبج تسبب يوم أمس بوفاة مدني من ريف مدينة منبج.
صورة من الإنترنت لحاجز التايهة

هيرابوليس-خاص

وقال المصدر فإن "رأفت زيدان الغانم" البالغ من العمر ٧٢ سنةً من قرية عين الحمر بالقرب من ناحية الخفسة بريف منبج الجنوبي تم إسعافه من مدينة منبج باتجاه مدينة حلب بسيارة إسعاف مجهزة بوسائل إنعاش وأجهزة طبية تم طلبها من مشافي حلب، بعد سوء حالته نتيجة إصابته ب"احتشاء دماغي".

وأضاف المصدر: أثناء مرور المريض على حاجز "التايهة" قام عناصر الحاجز بإنزال المريض من سيارة الإسعاف وخلع جهاز الإنعاش ووضعه بسيارة تابعة للحاجز، رغم تبيين حالته الصحية لعناصر الحاجز من قبل مرافقي المريض إلا أنهم لم يسمعوا منهم.

وأشار المصدر إلى أن" زيدان الغانم" توفي بعد دقائق من إزالة أجهزة الإنعاش عنه، أمام مرآى من عناصر الحاجز دون أن يسمحوا للكادر الطبي الموجود بسيارة الإسعاف بتقديم العلاج المناسب.

وأردف المصدر إلى أن رغم وفاته تابعوا به إلى إحدى مشافي مدينة حلب ليؤكدوا الأطباء أن وفاته كانت بسبب نزع أجهزة الإنعاش، وأثناء عودتهم رفض المسؤولين عن حاجز "التايهة" مرور جثمان "زيدان رأفت الغانم" إلا بموافقة أمنية حتى يسمحوا بالعبور، وبقيت الجثة عند الحاجز أكثر من خمس ساعات حتى عبرت.
رأفت الغانم

تجدر الإشارة إلى أن المدنيين العابرين على حاجز معبر "التايهة" التابع لميليشيات الأسد يعانون من هذا الحاجز.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس