اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الثلاثاء، 4 يونيو 2019

روسيا تمنع صدور بيان في مجلس الأمن يُدين حملة التصعيد على إدلب

صورة تعبيرية

هيرابوليس-متابعات

منعت روسيا يوم أمس الإثنين صدور بيان عن مجلس الأمن الدولي يدين الحملة العسكرية التي تشنّهارروسيا ونظام الأسد في محافظة إدلب، وتخشى الدول الغربية أن تؤدي إلى كارثة إنسانية.

ويتضمن البيان المقترح من دول بلجيكا وألمانيا والكويت، تعبيراً عن”قلق بالغ إزاء تزايد حدة الأعمال العدائية في شمال غرب سوريا“ بما في ذلك ضد مستشفيات وعيادات ومدارس، ويحذّر من ”كارثة إنسانية محتملة إذا ما أطلقت عملية عسكرية واسعة النطاق في المنطقة“، كما أنه يدعو للالتزام بوقف إطلاق النار المتفق عليه بين روسيا وتركيا في أيلول الماضي.

وقالت روسيا في رسالة، إن البيان كان ”غير متوازن“ لأنه لم يتطرّق إلى بلدتي هجين والباغوز حيث عانى المدنيون جراء المعارك بين قوات مدعومة من الولايات المتحدة وتنظيم داعش، بحسبووكالة "فرانس برس".

تجدر الإشارة إلى أن روسيا ونظام الأسد شنوا حملة عسكرية وقصف على إدلب منذ نيسان الماضي، مما أدى إلى سقوط أكثر من ٦٠٠ شهيد ، وإجبار نحو ٥٠٠ ألف شخص على النزوح، بحسب فريق الاستجابة.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس