اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الاثنين، 17 يونيو 2019

الثوري الإيراني يلجأ إلى التهريب للالتفاف على العقوبات الأمريكية

صورة من الإنترنت

هيرابوليس-متابعات

أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" بأن الحرس الثوري الإيراني بات يبحث عن مصادر أرباح جديدة، بعد فرض العقوبات الأمريكية على الداعمين له،وإن الحرس الثوري الإيراني أصبح يلجأ إلى التهريب لتأمين مكاسب مادية.

ونقلت الصحيفة الأمريكية أمس الأحد عن مستشارين في الحرس الثوري والحكومة الأمريكية تأكيدهم أن الحرس تمكن من العثور على مصادر أرباح جديدة، بما في ذلك عقود موقعة مؤخرا لإنشاء مواقع للبنى التحتية في سورية والعراق، بالإضافة إلى توسيع مساعي التهريب.

وأضافت الصحيفة أن أرباحا ملموسة بدأت تتحقق من خلال أنشطة ذراع الحرس الثوري الهندسية، شركة "خاتم الأنبياء للإعمار"، كما أنشأت الشركة الهندسية خطوط أنابيب للنفط والغاز في العراق بين بغداد والبصرة، بالإضافة إلى محطة لمعالجة المياه.

وأشارت إلى إن الحرس الإيراني بدأ يكسب مرابح من تهريب الوقود من إيران وتهريب بعض السلع التجارية إليها، بما فيها أجهزة استهلاكية وسجائر.

يُذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية قد أدرجت الحرس الثوري الإيراني في وقت سابق من العام الجاري على القائمة الأمريكية للتنظيمات الإرهابية المحظورة، وفرضت عقوبات على كافة الشركات والبنوك والداعمين للحرس الثوري.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس