اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الأربعاء، 4 ديسمبر 2019

منظمة حقوقية أمريكية: روسيا ترتكب جرائم حرب في إدلب ويجب محاكمتها

من آثار قصف الطائرات الروسية (من الإنترنت)

هيرابوليس-متابعات

حمّلت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الأمريكية روسيا المسؤولية عن ارتكاب جرائم حرب في إدلب وشددت على أنه يجب محاكمتها على هذه الجرائم.

وأكدت رايتس ووتش بأن الطيران الحربي التابع لروسيا قام بقصف مخيم للنازحين بالقرب من بلدة حاس بريف إدلب الجنوبي في الـ16 من شهر آب الماضي، وراح ضحيته 32 شهيد و52 جريح، مشيرةً إلى أنها اعتمدت في تحديد نوعية الطائرة التي قصفت المخيم على 24 شاهد في المنطقة واستعراض صور مفتوحة المصدر وصور أقمار صناعية تتعلق بالهجوم. 

واعتبرت المنظمة الأمريكية أن قصف روسيا لمخيم حاس بريف إدلب واستمرار انتهاكاتها من خلال تحالفها العكسري مع نظام الأسد يجعلها تصل إلى درجة "جرائم حرب" يجب محاكمتها عليه فوراً. 

وأوضحت أن تحقيق صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية تطابق مع النتائج التي توصلت إليها، كما يزيد عليها حصوله على تسجيلات من الطيارين الروس العاملين في سوريا، وتأكيد وجود طائرة روسية في مكان قصف مخيم حاس في نفس الدقيقة،بالإضافة إلى العلامات الزمنية للتجسيلات. 

ونوهت إلى أن التحالف الروسي مع نظام الأسد والذي يتذرّع بأنه يكافح "الإرهاب" من خلال قصف منطقة إدلب التي تضم أكثر من ثلاثة ملايين مدني، وشددت على أنه يتعين إنقاذ المدنيين بشكل عاجل من "مصير مأساوي"، وأن على الدول أن توقف روسيا وتحملها المسؤولية تجاه تجاهلها لحياة المدنيين.

تجدر الإشارة إلى أن الطائرات الحربية التابعة لروسيا ارتكبت عشرات المجازر في قصف مناطق واسعة بسوريا منذ تدخلها العسكري المباشر في سوريا، وتجاهلت الشهداء من الأطفال والنساء الذين سقطوا جراء الغارات التي شنتها. 

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس