اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

السبت، 11 يناير 2020

ميليشيا قسد تقتل شاباً تحت التعذيب في مدينة منبج

أقدمت ميليشيا قسد على قتل شاباً تحت التعذيب في سجونها بمدينة منبج، وذلك في انتهاك جديد يُضاف إلى سجلها الإجرامي بحق أبناء المدينة.

هيرابوليس-متابعات

وذكرت صفحة "أبناء عشائر منبج" أن الشاب "خلف أبو حسن" من قرية "الدندنية" بريف منبج الشمالي توفي اليوم تحت التعذيب في سجون ميليشيا قسد.

وأشارت إلى أن استخبارات قسد كانت قد اعتقلت "خلف أبو حسن" منذ ثلاثة أيام، مضيفةً أن قسد أخبرت أهله لكي يستلموا جثته.

وفي شهر تشرين الثاني الماضي كانت ميليشيا قسد قد اغتالت الشاب "محمد شيخو الحملوش" في قرية عون الدادات شمالي منبج عن طريق قنصه بطلقة استقرت في رأسه، كما أُصيب شخصاً كان معه على دراجته النارية.

وسبق أن قام حاجز ميليشيا قسد على "جسر قرقوزاق" شرقي منبج باعتقال الشاب "حسن عارف الأحمد"، ليُعثر عليه بعد يومين مرمياً بالقرب من مدينة عين العرب وقد كان متفحماً نتيجة قيام قسد بحرقه لمحاولة إزالة آثار التعذيب من جسده، في شهر تشرين الأول الماضي.

وسلمت ميليشيا قسد في شهر شباط الماضي جثة  الشاب "يوسف علي العساف" صاحب العشرين سنة، بعد مضي ما يقارب الأسبوع على اعتقاله، وعلى جسده آثار التعذيب واضحة.

تجدر الإشارة إلى أن مصدر مطلع على سجون ميليشيا قسد داخل مدينة منبج كان قد كشف لهيرابوليس بأن قسد تمارس انتهاكات وتعذيب للسجناء داخل سجونها، كما أكّد أن التعذيب يُمارس بطريقة ممنهجة بحق المعتقلين، والذي أدى لوفاة العديد من أبناء مدينة منبج داخل معتقلات الميليشيات الانفصالية.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس