اكتب ما تود البحث عنه
المستجدات
جاري التحميل ...
معذرة، الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

السبت، 18 يناير 2020

نظام الأسد يفرض العقوبة بالسجن مع الأشغال الشاقة لمن يتعامل بالعملة الأجنبية

أصدر رأس النظام "بشار الأسد" مرسوماً يفرض عقوبة السجن مع الأشغال الشاقة لمن يتعامل بالعملة الأجنبية غير الليرة السورية في مناطق سيطرته، وذلك رغم الانهيار الكبير الذي تشهده الليرة.
صورة تعبيرية

هيرابوليس-متابعات

وجاء في المرسوم "معاقبة كل من يتعامل بالعملة غير الليرة السورية كوسيلة للمدفوعات وذلك بالأشغال الشاقة لمدة لا تقل عن 7 سنوات مع الغرامة المالية بما يعادل مثلي قيمة المدفوعات أو المبلغ المتعامل به أو المسدد أو الخدمات أو السلع المعروضة"، بحسب زعمه.

وأعلن نظام الأسد في مرسوم آخر عن الاعتقال المؤقت وبغرامة تصل من مليون إلى خمسة ملايين ليرة سورية لكل من "أذاع أو نشر أو أعاد نشر وقائع ملفقة ومزاعم كاذبة أو وهمية لإحداث تدني أو عدم استقرار في أوراق النقد الوطنية".


وكانت وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد قد أكدت يوم أمس الجمعة عبر صفحتها في "فيسبوك" بأنها ستلاحق المتعاملين بغير الليرة السورية والمتلاعبين بأسعار صرفها، وذلك من خلال تكثيف الدوريات على شركات ومحلات الصرافة.

يُذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد حراكاً شعبياً ضد النظام في مناطق السويداء ودرعا وبعض من بلدات ريف دمشق، نتيجة الأوضاع الاقتصادية الصعبة بعد تدهور أسعار الليرة السورية أمام العملة الأجنبية وخاصةً أمام الدولار الأمريكي والتي وصلت إلى 1200 ليرة سورية لكل دولار واحد.

شارك الموضوع عبر :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة © 2018 ل Hierapolis | هيرابوليس